a7la times

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لو علمت الدار بمن زارها فرحت
واستبشرت ثم باست موضع القدمين
وأنشدت بلسان الحال قائلةً
اهلا وسهلاً بأهل الجود والكرم

أهلا ً وسهلا
مرحبا بالزوار ورجاء التسجيل
(أهلا بك
&&&&&&&&&

مرحبا بك عزيزي………

كم أتمنى أن تتسع صفحات منتدياتنا لقلمك
وما يحمله من عبير مشاعرك ومواضيعك
وآرائك الشخصية
التي سنشاركك الطرح والإبداع فيها
مع خالص دعواي لك بقضاء وقت ممتع ومفيد
&&&&&&&&&&&&&&&&)

مغ تحبات موقع احلى الاوقات
a7la times

لكل الناس


    حديث المدينة تاريخ الحلقة: 03/02/2012ة

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 405
    نقاط : 4101
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 15/01/2012

    حديث المدينة تاريخ الحلقة: 03/02/2012ة

    مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء فبراير 22, 2012 1:18 am


    مفيد فوزى: مساء الخير من شاشة مصر الأبية أتحدث أظن أن كل مصرى يتمنى ويحلم بتفعيل عبارة هامة من كلمتين إتنين تفعيل القانون أتصور إن دا أمل كل إنسان فى مصر أعتقد إن الناس فى مصر يهمهم قوى يعرفوا اللى ليهم واللى عليهم بالقانون أتصور إنوا لا يحدثنا فى هذا الموضوع بتخصص مبسط للإنسان العادى غير شيخ المحامين الأستاذ الكبير لبيب معوض المحامى فهو المبحر فى القوانين فى بحرها نصا وجوهر .

    فاصل

    مفيد فوزى: إستاذ لبيب أنا بدأت م عبارة أمل الناس فى تفعيل القانون هل هذا الأمل أمل رومانسى ؟ أم هو واقعى ؟ أنا أعرف إنك تختار كلماتك بدقة وقصيرة ولكن أريد أن أعرف هل أمل تفعيل القانون فى البلد أمام إنتهاكات ماثلة للعين هل هو أمل رومانسى ؟

    أ. لبيب معوض: لا هو حقيقة واقعة هو القانون مفعل لكن ليس مفعلا بالقدر الكافى للظروف التى نمر بيها قامت الثورة شيئا عظيم ونجحت الثورة وخلعت النظام ثم تم القبض على رؤوس هذا النظام ويحاكمون محاكمة علنية بلا تحيز أمام القاضى الطبيعى فالقانون مفعل إلا أن الأمن يحتاج إلى مزيدا من التفعيل

    مفيد فوزى: فى لغة الحوار يا إستاذ لبيب أحيانا أنا أستلهم سؤالا من كلماتك أنت قلت إنه تجرى محاكمات الأن لماذا يصر بعض الناس على القول إنها محاكمات وفق سيناريوهات هزلية ؟

    أ. لبيب معوض: هذا الإفتراض غير مفهوم وهو إفتراض ممن يرفض الواقع الواقع الواضح الجليل لكل المتعاملين فى القانون يعرف أن هناك محاكمة عظيمة جدا أمام قضاه على مستوى رفيع رفيع المستوى مدقق محقق يعطى لكل صاحب حق حقه

    مفيد فوزى: إذا العبارة إنها سيناريو هزلى عبارة ليست صحيحة

    أ. لبيب معوض: العبارة هزلية

    مفيد فوزى: العبارة نفسها هزلية اسألك مرة أخرى لماذا يستعجل بعض الناس المحاكمات ؟ وهل إستعجال المحاكمات شيىء طبيعى بالنسبة لمحاكمة القرن ؟

    أ. لبيب معوض: هو الشيىء الطبيعى أن الثوار ثائرون فائرون مجنونون بزملائهم الذين إستشهدوا مجنونون بزملائهم المصابين

    مفيد فوزى: يعنى هو نوع من التبرير لإستعجالهم الإحكام ؟

    أ. لبيب معوض: الحكم ليس له إيقاع المحاكمة ليس لها إيقاع هو إيقاعها العدالة وتحقيق العدالة والسماح للمدعى أن يدعى والسماح للمترافع أن يترافع وهنا يتدخل القضاه بمشاعره والقانون ويطبق دون النظر إلى أحدا

    مفيد فوزى: سؤال لإنسان مصر العادى الذى لا يعرف بالضبط ما يذاع أو ما يقرأه فى الصحف فكرة إلغاء قانون الطوارىء إلا بإستثناءا معين وأظن إنك كتبت مقالا مهما فى هذا المعنى أظن أن عنوانه المنع والإستثناء المعنى ده ماذا قصدت بهذا الكلام ؟

    أ. لبيب معوض: أولا هناك ما نسميه بحالة الطوارىء حالة الطوارىء واردت الذكر فى الدستور سواء فى دستور 71 أو الإعلان الدستورى رئيس الجمهورية يعلت حالة الطوارىء فإذا أعلن حال الطوارىء هو رقم 162 كان القرار بقانون أصدره الراحل الرئيس جمال عبد الناصر ينظم حالة البلاد والعباد فى ظل حالة الطوارء التى كانت تسمى قديما فى ظل الأحكام العرفية هناك قيود شديدة قاسية وهناك حريات يعتدى عليها يستطيع بها رئيس الجمهورية يعتقل ويعتقل ويعتقل

    مفيد فوزى: دا فى حالة الطوارىء ؟

    أ. لبيب معوض: إذا إعلنت حالة الطوارىء وفى مصر إعلتن حالة الطوارىء فى 6 إكتوبر عقب إغتيال الرئيس السادات وإستمرت منذ ذلك التريخ مرة بعد أخرى وكان الرئيس السابق يواجه الشعب بالمطالبة بإلغاء حالة الطوارىء لا أنا حالة الطوارىء لا أطبقها إلا فى حالة الأرهاب أو حالة التفجيرات

    مفيد فوزى: طب الأن بعد الثورة قرار إلغاء حالة الطوارىء ماذا تعنى عند الناس ؟

    أ. لبيب معوض: إلغاء حالة الطوارىء عودة إلى القانون الطبيعى وهى القانون العام ؟

    مفيد فوزى: ما الإستثناء هنا ؟

    أ. لبيب معوض: الإستثناء البلطجة

    مفيد فوزى: اليس للبلطجة قانون ؟

    أ. لبيب معوض: قانون صدر قديما ثم عرض على المحكمة فأبطلته لأنه تخلف سبب شكلى وهو العرض على مجلس الشورى فجاء المجلس الأعلى وأصدر قرارا بقانون نظم كيفية مكافحة البلطجة عقابيا وصدر ومغلظ دا تصل فيه العقوبة أحيانا إلى الإعدام شنقا

    مفيد فوزى: فى البلطجة ؟

    أ. لبيب معوض: فى البلطجة فى ظروف معينة دا الحد الأقصى فهذا القانون فى ذاته يكفينا ويفيض ويزيد لا حاجة لنا إلى إستمرار حالة الطوارىء

    فاصل

    مفيد فوزى: إستاذ لبيب معوض عايز اسألك عن تجربتك الطويلة تقولى من الجدير بأن يضع الدستور الجديد ؟

    أ. لبيب معوض: هناك المئات من دساتير العالم يستطيع رجال القانون أن يجلسوا معا ويستعرضوا معا نصوص الدستور من الدساتير عندنا فى دستور 71 نص حقيقتا كان رفيعا وورد الذكر فى الإعلان الدستورى الحريات العامة لا تستط الدعوى بالتقادم ولتكفل الدولة تعويضا يجتمع القانونيون ويجتمع أصحاب المصلحة ويكون نقاوة لازم يحسن إختيارهم مش لازم يبقى قانونى أنا ممكن أكون فلاح وأقول رأى أو أكون عامل وأقول رأى

    مفيد فوزى: مش بالضرورة أن يجتمع حول هذا الميلاد الجديد الدستور رجل قانون

    أ. لبيب معوض: يجب أن يكون هناك رجل قانون

    مفيد فوزى: الأفضل هل تعتقد أن هناك مواد ينبغى النص عليها فى الدستور الجديد؟ بسألك كشيخ المحامين

    أ. لبيب معوض: مواد الدستور الأمريكى

    مفيد فوزى: والسبب ؟

    أ. لبيب معوض: الدستور الأمريكى لما يجى رئيس الجمهورية عايز يعين شخصا ما وزيرا يرشحه للكونجرس الكونجرس يستقدمه يحاوره عن ماضيه وحاضره وثروته الرجل العام فى موقف رئاسى لابد أن نعرف عنه كل شيىء فإذا إقيل يعرف حساباته هذا منهج عظيم يمن الفساد ويكشف الشخص العام من بداياته إذا ثروته زادت هيبان بقى بسرعة لأن إحنا عرفنا فى البرلمان كيف كان وكيف أصبح ؟

    مفيد فوزى: إستاذ لبيب معوض هل فى تقديرك البورصة على سبيل المثال تحتاج إلى قوانين خاصة بيها ؟ تبعده فى حقيقة الأمر عن عواصف السياسة

    أ. لبيب معوض: ليس بالقانون وحده يحيا الإنسان يعنى البورصة تفاعلات تتأثر بالسياسة تتحد بالأحداث

    مفيد فوزى: مهما كانت القوانين ؟

    أ. لبيب معوض: مهما كانت البورصة قدرا من المغامرة

    مفيد فوزى: عايزة أقولك حاجة مهمة جدا ى عبارة ترددت اللى بيقولها طبعا أصحاب الحق المدنى بيقولوا أن هذه المحاكمة محاكمة القرن من الممكن بعد أن تصدر فيها أحكام أيا كانت الأحكام تبقى هناك محاكمة شعبية سياسية ثورية ما مدى صحة هذا الكلام ؟

    أ. لبيب معوض: غير معقول أن أدفع بمتهم إلى قاضيه الطبيعى ويحاكمه إنتهت الحالة الجنائية بالحكم الذى يصدر نهائى فلا يجوز إثارة هذه المسألأة مجددا لأن الحكم الذى يصدر هو عنوان الحقيقة الأصل فيه كده دا حتى بيقولوا نظريا وأكاديميا ليس هو عنوان الحقيقة بل هو أقوى من الحقيققة مش عنونان لأ بمعنى تنتهى إذا برأ نهائيا براءة إلى يوم الدين الإتهام سبق المحكمة وفحصته ومحصته وإنتهت فيها إلى القضاء

    مفيد فوزى: اسألك سؤال شديد الدقة ولست متخصصا فى القانون لكى أفهم فحواه ولكن أريد أن أفهم منك فكرة ما يسمى فى بعض الجرائم محل المحاكمات كلمة شيوع الإتهام ماذا يقصد بهذه العبارة ؟

    أ. لبيب معوض: إننا أنت جالس وأنا جالس ووجدت مادة مخدرة بيننا ضبطت أهى لك؟ أهى ليه ؟هذا إتهام شائع فالقاضى مضطر أن يبرأ الأثنين لأن التهمة تهمة الإحراز شاعت بينى وبينك

    مفيد فوزى: هذا معنى الشيوع الإتهام ؟

    أ. لبيب معوض: أه معناها قد يكون أنا وقد يكون غيرى

    مفيد فوزى: إستاذ لبيب يتردد الكثير الناس تقول الشهداء وحقوقه وهذا حق طبيعى لا يمك إطلاقا الجدل فيه السؤال هنا من هو الشهيد ؟

    أ. لبيب معوض: الشهيد هو ذلك المصرى الذى باع الدنيا من أجل وطنه تقدم لن يستفيد منها لأنه ذهب لبارئه

    مفيد فوزى: كيف نحدد هذا دقيقا حيث لا يختلط الحابل بالنابل حيث لا يكون من سقط عند مول شهيدا ومن سقط فى ميدان التحرير شهيدا أيضا ؟ ولكن أظن أن من سقط فى مول أظن إنه لم يذهب ليدفع حياته عربون لثورة

    أ. لبيب معوض: إذا كان ثائرا فهو شهيد إن كام مجنيا عليه فهو مجنيا عليه يعنى بتاع المول ده الذى أصيب أو توفى دا خرج بالصدفة الثائر هو صاحب الإرادة التى ثثارت وهاجت وماجت وأفصح عن رغباته لصالح المجتمع

    مفيد فوزى: هل تعتقد أن الشهداء أخذوا حقوقهم الطبيعية معويا وماديا فى المجتمع الأن ؟

    أ. لبيب معوض: الصورة الشريفة الكريمة هى القصاص

    مفيد فوزى: إرادة الثورة أو إرادة الثائرين ق تجسدت سياسيا فى مجلس الشعب فلما المظاهرات ؟ هل ينبغى أن يظل ميدان التحرير مشتعلا رغم أن تجسدت إرادة الثورة فى نواب البرلمان الثائرين ؟

    أ. لبيب معوض: أنا مع القائل آن الأوان أن نهدأ يعنى الثائر زى ما قال الشيخ الشعراوى لا بد أن يهدأ الهدوء أمرا مطلوب والعسكر ليسوا أعداءا أبدا دول أنقذوا البلاد والعباد حينما تولوا السلطة يعنى نشكرهم على ذلك وإن كانت هناك سلبيات واضحة وهم يعترفون بالسلبيات

    مفيد فوزى: لأنهم لن يمارسوا السياسة من قبل ولذلك فالأخطاء واردة ولذلك الأخطاء واردة

    أ. لبيب معوض: عاوزة سياسة وعاوزة جيولوجيا الشارع جبلى عضو مججلس أعلى ينزل الشارع مش مهمته إنوا ينزل الشارع ونبض الشارع ما يعرفهوش

    مفيد فوزى: الشرعية الأن ؟

    أ. لبيب معوض: حينما قامت الثورة الأولى يوليو 52 أراد الرئيس جمال عبد الناصر أن يعلم من هو صاحب الرياسة ؟ فطلب من الدكتور عبد الرازق الصنهورى العالم القانونى والباحث ومعه المستشار سليمان حافظ عرف من صاحب السيادة الأن ؟ فقال إن ثورتكم خلقت منكم أصحاب السيادة وبالتالى كل ثورة تقوم على هذا التفسير السيادة فى المحلة التى كنا عليها كانت للجيش لأن دا إختيار مبارك بعد أن تخلى سلامو عليكم وودع هم جاءوا جاءوا بحصافة المجلس الأعلى العسكرى جاءوا بحصافة وبكياسة وبسياسة معقولة وقالوا نحن هنا لحماية الثورة وحماية البلاد

    مفيد فوزى: إذنا شرعية الثورة وشرعية مجلس الشعب كيف تفرق بينهما ؟

    أ. لبيب معوض: مجلس الشعب له مهمتان التشريع ومراقبة التنفيذ يعنى يراقب السلطة التنفيذية

    مفيد فوزى: وشرعية التحرير ؟

    أ. لبيب معوض: عاطفيا نحن معها عاطفيا

    مفيد فوزى: إنما قانونا دستوريا ؟

    أ. لبيب معوض: دستوريا محل رفض

    مفيد فوزى: إستاذ لبيب معوض يعنى حضرتك شايف إنوا قطع الطرق جريمة إقتصادية ؟

    أ. لبيب معوض: جريمة خطيرة خطيرة جدا فيها عقوبة لغاية 15 سنة جناية

    مفيد فوزى: يعنى مش جنحة ولا حاجة جناية

    أ. لبيب معوض: جناية خطيرة يعنى إيه تعطلى المواصلات العقوبة من 3 لى 15 سنة

    مفيد فوزى: الغريبة إن فيه قوانين كثيرة فى البلد دى لكن مفيش آلية تنفيذ

    أ. لبيب معوض: ثائرون متعارضون مش عايزين حد يتعرضلهم لكن الذى يحكم مش عايز يتعرض لا مصلحة البلاد إن وحدة الأمة تتصدع الثورات الفئوية دى والمطالب الفئوية الثوار ملهمش مطالب فئوية الثوار بيقول يسقط النظام وتحت مصر ولنمت شهداء غير لما أكون أنا أعمل فى شركة ما وفة وظيفة عامة ما أجمع جموعى وأقول لا دى فرصة العمر ميدان التحرير دا مهم نتجمع فيها لمطالب فئوية

    مفيد فوزى: إستاذ لبيب تفسر بى إيه راكب واقفة فى النيل تحمل 3000 سائح بسبب إن عمال الهويس بيطالبوا وزير الرى بالتثبيت والقضية قضية سياح السائح اللى قعد 4 تيام فى المركب اللى واقفة لن يفكر بتاتا أن يأتى إلى مصر ثانياتا كيف تفسر هذا قانونا ؟ أنا مش عايز كلام مرسل وغضب رومانسى وموقف عاطفى وإن السياحة خلاص توقع

    أ. لبيب معوض: اولا دى إهانة ما بعدها إهانة للبلاد يأتيك السائح ليتمتع بمصر جوا واثارا ومكانا فى وقت الأمة محتاجة لهذا فلما يجى العامل يحاربنى محاربة اؤدى إلى قتا ما بقى من السياحة وما هكذا أن تكون المطالب الدولة مسئولة على أن تعطى كل ذى حقا حقه إنتظر قليلا ولا تقتل البقية الباقية

    مفيد فوزى: أنا عايز أكون معاك أمين أكتر وأقولك إن من المؤكد تثبيت عامل أو موظف حق طبيعى لأن التثبيت معناه مستقبل معناه حياته معناه إن تمشى مركب حياته بقى لكن عندما يصبح قطع طرق وقطع أحوال بسبب هذه الذريعة وهو إنوا مش مثبت أظن أن ليست فيها وطنية

    أ. لبيب معوض: إطلاقا دا إساءة للوطن

    مفيد فوزى: كيف يمكن أن يحتوى الجنزورى وفى تقديرى إنه رجل إستطاع أن يستفيد من أخطاء من سبقوا

    أ. لبيب معوض: وقصورهم

    مفيد فوزى: وقصورهم نعم كويس التعبير ده إن الجنزورى ماشى بيتحرك ما بطنططش على الفضائيات ولا أنا غلطان صححلى ؟

    أ. لبيب معوض: هذا حقه

    مفيد فوزى: وإن الراجل أول ما بدأ بدأ بالمشتل اللى بيطلع البلطجة وهو العشوائيات أراد أن يضع العشوائيات فى مكانها الطبيعى من أين نأت بالمال إذنا أريد أن أفهم ؟

    أ. لبيب معوض: عليه أن يتوصل لذلك علينا أن نشكر الجنزورى وهى فعلا حكومة إنقاذ أنه يسعى إلى الإنقاذ شكرا له وشكر للمجلس العسكرى الذى عينه هذا واحدا ثانيا من مات ومن أصيب من الثوار هذا دفع حياته وهذا دفع عينه الطبيب اللى شفناه حرارة فقد عينيه الإتنين فأقول له آن الأوان أن نلتفت حولنا ولا نلتفت لداخلنا حولنا المسائل تمشى إزاى إنظروا إلى مصر ما هى الوطنية الوطنية مش أغانى الوطنية تقولى ماشفش مصلحتى العاجلة صحيح صاحب المصلحة ينظر إليها شيىء أدمى وطبيعى لكن لا تجعلها عاجلة

    مفيد فوزى: إستاذ لبيب بعض الناس تتصور إن الشاشة المصرية شاشة التليفزيون المصرى لكى تصبح شاشة ثائرة أن تشتم القوات المسلحة وأن تتطاول على المجلس العسكرى وأن تضع فى إعتبارها أن الجنزورى لا يفعل شيئا وأن كل الأشياء إلى ضياع يتصورون إن هذه صفة شاشة ثائرة وليست شاشة التليفزيون المصرى الذى نتحدث نحن من خلاله هل هذا المفهوم وأنت لست فى حاجة إلى شيىء فأنت شيخ المحامين ولك بصماتك هل هناك مفهوم خاطىء فى هذا المعنى ؟ أم هو صحيح أم أن التليفزيون المصرى رغم إننى إدرك أن له أخطائه من بداية الثورة و لايمكن أن تغفل بأى حال من الأحوال وأن رؤيته لبعض الأشياء خاطئة وأدرك أيضا صححلى إذا سمحت أن التليفزيون المصرى من عاش داخله أصابته ميكروب الشمولية على طول المشوار وأن عملية التغيير لابد أن تكون تدريجية لا يعقل إنه فى خلال شهور يتحول الناس إلى ثوريين ولكن من الطبيعى إنهم جنيعا مع الإصلاح ومع أن تصبح الشاشة المصرية شاشة جذابة رؤية حضرتك ؟

    أ. لبيب معوض: أنت تتكلم على شاشة الناس تسميها حشاشاة هذا خروجا بين وعداءا للوطنية وعداء لأجهزة أفادت البلاد وأفادت العباد من اللى حارب ؟ مين اللى إنتصر ؟ الجيش مين اللى إسترد أراضينا ؟الجيش أنا أعاتبه وأنا من هذالا المكان أعاتبه وأعاتبه فى القرار الأخير بإنهاء حالة الطوارىء فيما عدا البلطجة لأن إذا وجدت حالة البلطجة بقينا فى حالة الطوارىء بقينا فى محاكم أمن الدولة بفينا فى قيود الواردة فى قانون الطوارىء وليس العيب فيهم لأنهم أسهم حرب أسهم سلاح وليسوا سياسيون كان يجب أن

    مفيد فوزى: هل المجلس الإستشارى تعرف حضرتك تكمل السؤال ؟

    أ. لبيب معوض: هل المجلس الإستشارى له دورا واضح جدا ؟ المجلس الإستشارى وخاصتا بعد أن تم إختيار منصور حسن رئيسا لهذا المجلس وهو قمة من قمم السياسيين كان من وراء الكواليس يتابع وهو الذى إستطاع أن يقنع المجلس العسكرى بأمورا كثيرة حققها بفضل مشورة المجلس الإستشارى

    مفيد فوزى: إستاذ لبيب معوض اسأل حضرتك فى نهاية هذا الحوار الشارع والقاضى ؟

    أ. لبيب معوض: القاضى فى العالم كله وفى مصر خاصتا القاضى المصرى من أعظم القضاه فى العالم رم أن حقوقه المادية محدودة عند فى إنجلتر القاضى يستطيع أن يصدر لنفسه شيكا يأى مبلغ يريده أهطى هذا الحق هنا مادياته لا تكفيه لكن فى علمه فى أمانته فى حياديته وإذا جاء ذكر القاضى يأتى ذكر المحامى المصرى

    مفيد فوزى: هل أنت مع الشارع المصرى فى نقده الحاد الشديد للأستاذ فريد الديب ؟

    أ. لبيب معوض: من حقه أن يؤدى واجبه بالطريقة التى يراها حتى لو إختلف مع الرأى العام لأنه يترافع للقاضى ولا يترافع للرأى العام الرأى العام ليس طرفا إذا جعلنا الرأى العام طرفا فى أى قضية والقاضى سار وراء الرأى العام فيا ويل العدالة

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 17, 2017 10:26 pm